احباط محاولات مجموعات إرهابية الاعتداء على بعض النقاط العسكرية على اتجاه كنسبا بريف اللاذقية الشمالي



قضت وحدة من الجيش والقوات المسلحة على أفراد مجموعة إرهابية تنتمي لتنظيم “جبهة النصرة” جنوب مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي.

وذكر مصدر عسكري  أن وحدة من الجيش “نفذت عملية اتسمت بالدقة بعد رصد ومتابعة تحرك مجموعة إرهابية بين مدينة بصرى الشام وقرية صماد” إلى الجنوب منها بنحو 5 كم.

وبين المصدر أن العملية أسفرت عن “القضاء على كامل أفراد المجموعة الإرهابية وتدمير ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر”.

وعمد إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات المسلحة المنضوية تحت زعامته إلى تخريب آثار مدينة بصرى الشام المسجلة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي ونهبها وتهريب العديد منها خارج البلاد.

وحدات من الجيش تحبط محاولات مجموعات ارهابية الاعتداء على بعض النقاط العسكرية على اتجاه كنسبا بريف اللاذقية الشمالي

وفي ريف اللاذقية الشمالي اشتبكت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مع إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة” وغيره من التنظيمات الإرهابية المنضوية تحت زعامته خلال محاولتهم الاعتداء على بعض النقاط العسكرية على اتجاه كنسبا.

وأفاد مصدر عسكري  بأن “وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحبطت محاولة مجموعات إرهابية الهجوم والاعتداء على بعض النقاط العسكرية على اتجاه كنسبا بريف اللاذقية الشمالي”.

وأشار المصدر إلى أن “وحدات الجيش كبدت الإرهابيين خسائر في الأفراد والعتاد ودمرت أسلحة وذخيرة متنوعة كانت بحوزتهم”.

وأعادت وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية الامن والاستقرار إلى بلدة كنسبا القريبة من الحدود السورية التركية وقضت على آخر التجمعات والبؤر الإرهابية فيها في 18 من شهر شباط الماضي.

وتنتشر في ريف اللاذقية الشمالي تنظيمات ارهابية تكفيرية بينها “جبهة النصرة” وما يسمى “لواء أحرار الساحل” و”لواء السلطان عبد الحميد” و”حركة أحرار الشام الاسلامية” وغيرها من التنظيمات التي تضم في صفوفها ارهابيين أجانب يتسللون عبر الحدود التركية ويرتبطون بأنظمة أردوغان وآل سعود وآل ثاني المعاديين للسوريين.

سلاح الجو السوري يدمر مقرين لتنظيم “داعش” الإرهابي شمال شرق مدينة تدمر

كما نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري صباح اليوم غارات على تحركات لتنظيم “داعش” في إطار الحرب المتواصلة على الارهاب التكفيري بريف مدينة تدمر التي أعاد إليها الجيش العربي السوري والقوى المؤازرة الأمن والاستقرار أواخر آذار الماضي.

وأفاد مصدر عسكري  بأن الطيران الحربي السوري “دمر تجمعات ومقرين لإرهابيي تنظيم (داعش) في طلعات شمال شرق مدينة تدمر” نحو 160 كم شرق مدينة حمص.

ودمر سلاح الجو السوري أمس الأول رتل آليات لتنظيم “داعش” الإرهابي شرق المحطة الثالثة لضخ النفط الواقعة شرق مدينة تدمر بنحو 40 كم.

تدمير آليات بعضها مزودة برشاشات لإرهابيي “داعش” في غارات لسلاح الجو السوري على تجمعاتهم في الجفرة وشرق مطار دير الزور

إلى ذلك واصل سلاح الجو في الجيش العربي السوري طلعاته على تجمعات ومحاور تحرك إرهابيي تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في دير الزور وكبده خسائر بالأفراد والعتاد.

وذكر مصدر عسكري  أن الطيران الحربي السوري “نفذ غارات على تجمعات إرهابيي تنظيم “داعش” في قرية الجفرة وشرق مطار دير الزور العسكري”.

وبين المصدر أن الغارات أسفرت عن “تدمير آليات بعضها مزودة برشاشات ومقتل عدد من إرهابيي داعش”.

وكبدت وحدات الجيش المدافعة عن مطار دير الزور وعدد من أحياء المدينة خلال الأشهر الماضية إرهابيي تنظيم “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد الحربي وأفشلت ببسالتها جميع محاولاتهم اقتحام أسوار المطار رغم استخدامهم عشرات العربات المفخخة والانتحاريين.

ويحاصر تنظيم “داعش” الإرهابي منذ أكثر من سنتين عشرات آلاف المواطنين في العديد من أحياء مدينة دير الزور حيث يقوم الطيران السوري والروسي بإلقاء المساعدات الإغاثية من الجو على الأحياء المحاصرة ويقوم فرع الهلال الأحمر العربي السوري بتوزيعها على الأهالي.

وفي ريف السويداء الشمالي الشرقي أكد مصدر عسكري  أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة دمرت 3 سيارات مزودة برشاشات ثقيلة لتنظيم “داعش” الإرهابي شمال شرق تل أصفر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *