الجيش يحبط هجوما لإرهابيي “النصرة” على محور القصابية بريف إدلب


أحبطت وحدات الجيش هجوما لإرهابيي “جبهة النصرة” على محور قرية القصابية بريف إدلب الجنوبي فيما خاضت وحدات أخرى اشتباكات عنيفة مع مجموعات كبيرة من إرهابيي التنظيم شمال بلدة كفر نبودة وأوقعت قتلى في صفوفهم.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات الجيش العاملة بريف المحافظة أحبطت هجوما كبيرا نفذه إرهابيو “جبهة النصرة” ومجموعات تتبع لهم بأسلحة وآليات متطورة على محور قرية القصابية التي حررها الجيش الشهر الماضي بريف إدلب الجنوبي.

وبين المراسل أنه تم القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير عدة آليات وعربات مصفحة متطورة وأسلحة وذخائر خلال عملية التصدي وانسحاب من تبقى منهم شمالا وشمال شرق باتجاه قريتي بعربو والنقير مخلفين وراءهم عددا من جثث قتلاهم وآلياتهم المدمرة.

وتتلقى المجموعات الإرهابية دعماً عسكرياً وتمويلاً من قبل النظام التركي الذي يعمل بشكل متواصل على تقديم الحماية لتلك المجموعات حيث أظهرت المعارك وبقايا العربات المدمرة والأسلحة أنها من منشأ تركي وبعضها غربي أيضاً.

وفي ريف حماة الشمالي خاضت وحدات الجيش اشتباكات عنيفة مع مجموعات من إرهابيي “النصرة” و”كتائب العزة” حاولت التسلل باتجاه نقاط الجيش شمال بلدة كفرنبودة وأوقعت في صفوفهم قتلى ومصابين ودمرت لهم آليات مزودة برشاشات متنوعة.

كما استهدفت مدفعية الجيش والراجمات مواقع تلك المجموعات الإرهابية وخطوط إمدادها في قرية شير مغار في جبل شحشبو شمال غرب حماة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *