شمخاني رداً على هجوم ناقلة النفط الإيرانية: لن تمر بلا رد

أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني يشير إلى العثور على أدلة رئيسية حول الهجوم في البحر الأحمر بعد معالجة صور الفيديو الموجودة وجمع المعلومات، ويؤكد مع المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي أنه “سيتم الرد على من يقف خلف الهجوم”.

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن الاعتداءات على الممرات المائية الدولية التي تستهدف الأمن وحركة السفن التجارية لن تمر بلا رد، مشيراً إلى أنه تم تأليف لجنة خاصة للتحقيق في الهجوم على ناقلة النفط الإيرانية “سابيتي” التي تعرضت فجر الجمعة إلى انفجارين على مسافة 60 ميلاً عن سواحل ميناء جدة السعودي في البحر الأحمر.

وأردف شمخاني إلى أنه تم العثور على أدلة رئيسية حول الهجوم في البحر الأحمر بعد معالجة صور الفيديو الموجودة وجمع المعلومات، مشدداً انعدام الأمن في المياه الدولية سوف يشكل تهديداً مقلقاً للإقتصاد العالمي.

وتابع شمخاني قائلاً إن “عواقب الهجوم في البحر الأحمر تقع على المخططين والمنفذين والداعمين لهذه الإجراءات الاستفزازية”.

بدوره، أشار المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي أن “أياد مشبوهة تقف خلف الهجوم على ناقلة النفط الإيرانية في البحر الأحمر”، مضيفاً أن بلاده توخت الحذر وابتعدت عن التسرع حيال الهجوم الأخير على الناقلة”.

كما أكد ربيعي أنه “سيتم الرد على من يقف خلف الهجوم على ناقلة النفط الإيرانية ولكننا تنتظر توضيح جميع جوانب هذه المؤامرة”.

وكانت ناقلة نفط إيرانية تابعة لشركة البترول الوطنية قد تعرضت لتفجير فجر يوم الجمعة وهي على بعد 60 ميلاً بعد ميناء جدة السعودي.

المصدر : وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *