عجلة الإنتاج والتصدير السورية تغذي سوقا إقليمية


صار المشهد مألوفا في المصانع والشركات والأسواق السورية حيث الإنتاج والعرض والتصدير الذي يتم عبر المنتجين والمستثمرين والمصدرين السوريين.
في معرض حلب الدولي بدورته الثالثة يؤكد المنتجون السوريون ان طاقاتهم تتجدد مع كل يوم عمل، يقدمون فيه كل ما لديهم لتعزيز الأمن الاقتصادي عبر خطط تراعي تكاليف الإنتاج للحصول على منتج جدير بالمنافسة اقليميا وعالميا، فهم بذلك يغالبون ظروفهم الصعبة ويقدِمون على الإنتاج لسد حاجة السوق السورية التي وصفها المستثمرون الإقليميون بانها مناخ تجاري حر.

النظرة السورية إلى الفجر البعيد هو مشهد يؤكد ان الصناعة السورية ستعزز الإنتاج المحلي وستوفر مخزونا إستراتيجيا آمنا للبلاد التي انهكتها ويلات الحرب.

وزير الصناعة السوري زياد صباغ الذي لمس نشاط المنتجين، شدد على دور المنتج الوطني بما يحتويه من مستلزمات البناء والتجهيزات الكهربائية والبرمجيات في المساهمة بإعادة الإعمار وما دمره الإرهاب من خلال تعاون القطاعين العام والخاص ونوه بمواصلة عمل الوزارة على تقديم كل ما من شأنه تحفيز القطاع الصناعي لزيادة الإنتاج.

تعالج سوريا اقتصادها متكأة على الإستقرار السياسي والأمني الذي أفرزته دبلوماسية دمشق في التصدي للمخاطر التي أحيطت بسوريا على مدى عشر سنوات من الحرب وبالإنتاج الوطني الذي غذته الإستثمارات الروسية والإيرانية وصار قريباً من التعافي التام.

مختصون يقولون إن الإقتصاد السوري خلال سنوات الحرب عانى أزمة هيكلية نابعة عن سوء إدارة وتنظيم، وان البلاد شهدت أعمق ركود عرفته منذ عقود، بصراع الليرة والدولار ووطأة الإغلاق وفايروس كورونا، يضاف لذلك غياب نشاط صندوق النقد الدولي الذي يعتبر أكبر المانحين للدول المتضررة اقتصادياً.

يبدو جليا ان مرحلة التعافي تفتح نوافذ تصديرية للمنتجات السورية التي سوف تحط الرحال في الاسواق العراقية قريبا، مؤكدا ذلك نعيم كاظم حسن رئيس اتحاد مقاولي العراق الذي اشار الى بدأ العمل في استيراد منتجات سورية لإعادة بناء المناطق المتضررة جراء الإرهاب في العراق، كما أكد ان التبادل التجاري يساهم في دعم الحركة التجارية بين البلدين.

نشاط اقتصادي إذن، دفع خبراء الاقتصاد السوريين الى مطالبة الحكومة بضرورة تذليل العقبات امام الاستثمار وتعزيزه، ويعمون حجتهم بالطلب الاقليمي للمنتجات السورية.

ماجد الشرهاني – العالم

ADVERTISEMENT

Related Posts

Next Post

Discussion about this post

من منشوراتنا

آخر ما نشرنا