الطيران السوري والروسي ينفذان هجوما ناريا على بقايا ’داعش’


كثَّف الطيران الحربي السوري والروسي المشترك غاراته على مواقع لبقايا ارهابيي تنظيم “داعش” في مثلث حماة ـ حلب ـ الرقة، وما بين باديتي حمص ودير الزور.

وإستهدف الطيران السوري والروسي مواقع الارهابيين المحصنة ومغراً وكهوفاً وعربات (بيك آب) قتالية مزودة برشاشات متوسطة وثقيلة، وذلك في أثريا ببادية حماة الشرقية، وفي الميادين وجبل البشري ببادية دير الزور.

واعلنت تنسيقيات المسلَّحين  في سوريا أمس الاثنين عن مقتل أحد مسؤولي داعش الملقب باسم “عمر عبد الفتاح”، إثر استهداف سيارته من قبل طائرة مسيرة يوم أمس يعتقد أنها تابعة لـ ما يسمى “التحالف الدولي” في قرية الدهمان بمحيط مدينة رأس العين الخاضعة لسيطرة فصائل “الجيش الحر” الموالية لتركيا بريف الحسكة الشمالي الغربي.

كما اعلنت تنسيقات المسلحين في بيان لها ان “هيئة تحرير الشام” اعتقلت 6 مسلَّحين بينهم أجانب من “تنظيم حراس الدين” التابع لـ “تنظيم القاعدة” بعد مداهمة منازلهم في كل من مدينة إدلب ومناطق القنية والحمامة واليعقوبية في ريف جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي، وذلك في إطار محاولة “الهيئة” الترويج لنفسها بمحاربة الإرهاب ضمن مناطق سيطرتها.

وصرح البيان ان “قسد” اعتقلت 3 أشخاص ممن يجمعون المعلومات لخلايا داعش في مخيم الهول الخاضع لسيطرتها بريف الحسكة الجنوبي الشرقي فيما لا تزال عمليات التفتيش والبحث مستمرة عن آخرين

ADVERTISEMENT

Related Posts

Next Post

Discussion about this post

من منشوراتنا

آخر ما نشرنا