جيمس جيفري.. “جبهة النصرة” كانت ذخراً لاستراتيجيات امريكا


افادت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية، أن المبعوث الأميركي السابق إلى سوريا جيمس جيفري، أكد أن تنظيم “جبهة النصرة” الارهابي، كان ذخرا لاستراتيجية الولايات المتحدة.وأوضحت الصحيفة أن هذا الكشف المفاجئ لقناة PBS، يكشف عن العمق الذي يبدو أن الولايات المتحدة في ظل إدارة ترامب قد فكرت فيه في العمل مع المتطرفين المدعومين من تركيا، وتمكين الجماعات المتطرفة التي تضر بالأقليات الدينية وحقوق المرأة.

وأضافت إنه من غير الواضح سبب اعتبار الولايات المتحدة لهذه الجماعات ذخرا، مع الأخذ في الاعتبار أنها كانت منذ وقت ليس ببعيد تشجع هجمات 11 أيلول، وتدعم إرهاب الإبادة الجماعية…ربما كان ذلك بسبب هوس أميركا التاريخي بالتفكير في إمكانية استخدام هذه الجماعات ضد إيران، أو السوفييت في العصور السابقة.

وأشارت قناة PBS إلى أن الجولاني أسس فرعاً تابعاً للقاعدة في سوريا، لكنه يسعى الآن للعمل مع واشنطن.

وقال الجولاني لـPBS إن المنطقة التي تسيطر عليها جماعته في سوريا، وهي منطقة محمية من قبل تركيا اليوم، لا تمثل تهديدا لأمن أوروبا والولايات المتحدة

ADVERTISEMENT

Related Posts

Next Post

Discussion about this post

من منشوراتنا

آخر ما نشرنا