Loading...

تحقيقات

مدينة طرطوس الجديدة محرومة من أبسط الخدمات مواطنون: واقع النظافة متردً جداً والشوارع لا تزال ترابية

تاريخ النشر : السبت 14 أبريل 2018

عائدة ديوب 


يقع قطاع مدينة طرطوس الجديدة إلى الجنوب الشرقي من مدينة طرطوس – يمتد من الصالة الرياضية شمالاً وحتى مشفى الباسل جنوباً ومن مشفى المشرق شرقاً وحتى خط القطار جنوباً , يضم عدة أحياء سكنية – الطليعة والتموين والصالة الرياضية وجمعيات الصحة والمصارف- كما يضم (25) برجاً سكنياً يتألف كل برج أكثر من (35) شقة سكنية ،إضافة إلى مشروع الزراعة. يقسم شارع ميسلون الرئيس القطاع إلى قسمين شمالي الصالة الرياضية وجنوبها.
يبلغ عدد سكان القطاع المذكور أكثر من (100) ألف نسمة تقريباً, والحي نامٍ وفيه زيادة سكانية كبيرة – يطلق عليه اسم طرطوس الجديدة -على الرغم من اتساع مساحته لتشمل عدة أحياء سكنية في المدينة,لكنه مازال يعاني النقص الكبير في الخدمات الموجودة عن بقية أحياء المدينة الأخرى, وحجة المدينة أنه حي جديد ونام –وهو التوسع الجنوبي الشرقي للمدينة – إذ يعاني المواطنون القاطنون في أحياء الضاحية نقصاً في نواحٍ خدمية كثيرة:فالمشروع الحيوي الرئيس- مشروع الثامن من آذار – الذي يربط القطاع الشمالي للمدينة مع القطاع الجنوبي (المدخل الشمالي للمدينة مع المدخل الشمالي) ويربط كتلتي جامعة طرطوس الشمالية مع الكتلة الجنوبية… لم يبدأ تنفيذه بعد على الرغم من وضعه ضمن خطط المدينة السابقة منذ عدة سنوات, ووصلت التكلفة الإجمالية للمشروع – حسب الدّراسة الأولية المعدّة من قبل الجهة الدّارسة إلى مليار ونصف المليار ليرة؛ كما لم تبدأ المدينة أيضاً بتنفيذ الجسر المقام على شارع (8) آذار الذي يربط الجزء الجنوبي لشارع الثامن من آذار مع الجزء الشمالي – بسبب وجود نهر الغمقة الشرقية الذي يخترق الجزءين ويقسمهما إلى شطرين شمالي وجنوبي – وقد وصلت نسبة التنفيذ في المشروع الأخير إلى 50% – حسب مصادر مجلس المدينة – والعمل في المشروع متوقف حالياً بسبب عدم توافر الاعتمادات المالية اللازمة له وعدم الانتهاء من مشروع الصرف الصحي والمطري للشارع المذكور.

شوارع ترابية
يعاني القطاع أيضاً وجود عدد كبير من الشوارع بعضها مازال دون تنظيم وتعبيد من دون أرصفة وتحتاج تمديد شبكة إنارة شارعية,- خاصة الأحياء السكنية خلف شارع ميسلون – و الجزر الوسطية بحاجة إلى الإنارة والزراعة،والقطاع المذكور فقير بالمحلات التجارية, حيث لا توجد محلات تجارية لتخديم المواطنين في أحياء ضاحية المجد والصالة الرياضية , ولا يوجد فيه مركز لتوزيع مادة الغاز, ما يضطر المواطن للذهاب إلى ساد كوب لتبديل أسطوانة الغاز الفارغة, ولأحياء أخرى في المدينة، كما لا يوجد في الحي أي مركز أو صالة لبيع الغاز وبقية المواد  الاستهلاكية الأخرى التي يحتاج لها المواطنون, وحتى المدارس التي كانت موضوعة في خطط الأبنية المدرسية – لأبناء القطاع تم ّ نقلها إلى قطاعات أخرى أو استثمرت لغير الغاية المخصصة لها « كمبنى فرع الطلائع « الذي كان مخصصاً كمدرسة لأبناء الحي الحلقة الأولى حرم منها أبناء القطاع بأكمله, وبقي طلاب وأهالي الأحياء المذكورة يعانون بعد المدارس عن أحيائهم السكنية، واكتظاظ الطلاب في القاعة الصّفيّة.
الأبنية
أكد المواطن محمّد الشيخ ديب أن مدينة طرطوس الجديدة  تعاني من النقص الكبير في عدد المدارس ولجميع المراحل التعليمية ، إذ لا توجد سوى ثلاث مدارس للتعليم الأساسي وهي: مدرسة ميسلون للحلقة الأولى ومدرسة سيف الدين بلال للحلقة الأولى والثانية أيضاً ومدرسة /16/ تشرين للحلقة الأولى والثانية …في الوقت الذي يحتاج كل حي من أحيائها  النامية المكتظة بالسكان إلى مدرسة للحلقتين الأولى والثانية ، وثانوية أيضاً مثلها كمثل بقية أحياء المدينة الأخرى …
مطالبات كثيرة وشكاوى من المواطنين في هذه الأحياء قدّمت من المواطنين القاطنين في هذه الأحياء إلى الجهات المعنية ، إضافة إلى طرح هذه المشكلات في جميع الاجتماعات الرسمية وغير الرسمية … وآخر ما تمّ طرحه في المؤتمر السنوي للفرقة الحزبية في قطاع الحي.
لتأتي ردود الجهات المعنية بأن الأزمة والحرب على سوريّة هي السبب الرئيس في التأخير وإضافة أبنية جديدة لمدينة طرطوس .
غير مخدمة
أكد المواطنون أن نسبة كبيرة من شوارع وأحياء مدينة طرطوس الجديدة غير مخدمة بالطرقات اللازمة ،فبعض الشوارع فيها لا تزال ترابية وغير معبدة…والتصريف الصحي والمطري غير متوافر أيضاً.حيث ترى شوارعها تتجمع الأمطار فيها وتصل إلى ارتفاع كبير…
كما أشارت المواطنة نسرين نظام إلى وجود مشكلة في مجارير الصرف الصحي الواصلة إلى منازل أهل الحي –المنازل للقاطنين على شارع ميسلون- حيث لا يوجد فيها تصريف للصرف الصحي صحيح وكل فترة يطوف مجرور الصرف الصحي في داخل البنايات و لتصل إلى ارتفاعات كبيرة …ولفتت إلى ضعف استجابة الجهات صاحبة العلاقة بالاستجابة لنداء المواطنين بالإصلاح وتنظيف مداخل البنايات وأقبيتها من الصرف الصحي…؟!!
أكد المواطن علي محمد ضرورة وجود منصف عند مدرسة ميسلون / الشارع الرئيس ومطبات أمام أبواب المدارس …والشوارع والأحياء السكنية خلف شارع ميسلون _ المنطقة الشمالية الشرقية _ بعضها لا تزال ترابية وغير معبدة على الإطلاق …
عشوائية
أكد المواطن علي محمّد وجود عدد كبير من الأكشاك التي ملأت شوارع وأحياء المنطقة وبطريقة غير منظمة وغير نظامية وبحجج واهية وغير صحيحة للجهات المعنية. لا توجد أسواق والأكشاك أمام أبواب المدراس ومحيطها …مع وجود أغذية فيها منتهية الصلاحية وأخرى مكشوفة وسندويش ممنوع بيعها في الأكشاك ومن دون برادات.
النظافة
أوضح عدد كبير من المواطنين الذين التقيناهم أن واقع النظافة سيئ وغير مقبول على الإطلاق حيث ترى القمامة المجمعة في شوارع وأحياء المدينة وزوايا حدائقها العامة، وأمام أبواب المدارس …كما تنتشر الأعشاب الضارة وغير النافعة حول سور الصالة الرياضية مع أكوام من الأعشاب اليابسة والخضراء المجمعة حول الصالة الرياضية وعدد كبير من أشجار السرو والرمان وغيرهما الموجودة بطريقة غير مهذبة حيث ترتفع الأعشاب والأشجار أمتاراً ليشعر المواطن القاطن بقربها أو المار بجانبها أو تراها من أعلى كأنك في قرية نائية بعيدة عن مركز المدينة ومحرومة من أبسط الخدمات في كل شيء…أو تراها طبيعة بكراً لم تمتد لها يد الإنسان.
و/8/ آذار
يخترق  شارع الثامن آذار مدينة طرطوس الجديدة ويشطرها إلى قسمين شمالي وجنوبي، الحد الشرقي لمدينة طرطوس موازٍ للأوتوستراد الدولي من جهة الغرب.
يصل طوله إلى 3,8كم وعرضه 50متراً وتكمن أهميته في كونه يربط بين مدخلي المدينة الجنوبي والشمالي وبين مرفقين مهمين مشفى الباسل والمشفى العسكري والشركة العامة لمرفأ طرطوس والمنطقة الحرة كما يخدم موقع جامعة طرطوس المحدثة على جانبي نهر الغمقة شرق الشارع.
ويخدم مدينة طرطوس الجديدة «مناطق التوسع الجديدة للمدينة» يصل بينها وبين بقية الأحياء ومناطق المدينة شمالاً وجنوباً  والمنطقة الصناعية -الرادار–رأس الشغري.
يعد حاجة حيوية للربط المروري للمدينة في ظل النمو العمراني الذي تشهده المدينة,والازدحام المروري الناتج عن الظرف الاستثنائي الذي يشهده القطر مع وجود عدد كبير من المواطنين الوافدين إلى مدينة طرطوس. لكن هذا المشروع لم يكتب له النجاح والخروج على أرض الواقع على الرغم من الحاجة الماسة له كما أشرنا …بدئ العمل فيه منذ أكثر من سبع سنوات – قبل الأزمة – والحجج كثيرة عند المجلس والقائمين عليه.
والرياضية مهملة
أما فيما يتعلق بموضوع الصالة الرياضية  فحدث ولا حرج –منشآت وصالات رياضية لا تشبه أيّ صالات رياضية فصالاتها المخصصة للألعاب الرياضية بأشكالها وأغراضها تحوّلت إلى هياكل لمبانٍ مخربة غير صالحة صالات رياضة  خاصة بعد خروج الإخوة الوافدين فهي تحتاج لإعادة ترميمها وتأهيلها كي تصبح صالحة للألعاب الرياضية التي كانت تمارس فيها- قبل الأزمة- وملعبها لا يشبه أيّ ملعب رياضي في العالم …فالأعشاب الطبيعية نمت بشكل طبيعي  وبارتفاع أمتار وفي محيط الملعب تشاهد أعشاباً خضراء على امتداد النظر– خلال أيام الشتاء- وفي الصيف ترى أعشاباً يابسة تذروها الرياح  في جميع الاتجاهات واحتمال حدوث حريق في أيّ لحظة…وخارج الصالة الأشجار والأعشاب والأشجار الحراجية التي  نمت بشكل طبيعي ولم تمتد لها يد الإنسان لتهذيبها طوال عمر الصالة الرياضية …وتحوّل ملعبها المظلم ليلاً إلى  مكان لمشي أهالي الأحياء المجاورة بعد أن هجرتها الرياضة والرياضيون …وكأنه ملعب مهجول ولا توجد جهة مسؤولة عنه …والاعتداء على أراضي الصالة الرياضية من جميع الاتجاهات سواء بوضع الأكشاك على محيط الصالة من قبل مجلس المدينة أو من قبل استثمار الأراضي التابعة للمنشآت الرياضية لاستخدامات مختلفة  بسبب عجز القائمين عليها عن البناء عليها واستثمارها منشآت رياضية ….
فعندما تمر بجانبه أو داخله تحسبها مباني مهجورة منذ زمن بعيد لم تمرْ عليها يد البناء والتعمير …على الرغم من أنه كان مضرب مثل – سابقاً قبل الأزمة- للصالات الرياضية على مستوى القطر سواء من حيث اتساع مساحته أو من خلال المباني الجميلة الحضارية التابعة له .
النقل
المهندس مظهر حسن مدير مجلس مدينة  طرطوس أكد في معرض رده على صحيفة تشرين فيما يتعلق بموضوع شارع الثامن من آذار شارحاً مسوغات التأخر في تنفيذه  وواقع الصرف الصحي في الشارع الحيوي شريان المدينة الذي لم ينفذ بعد بالرغم من وضعه في خطة المجلس والشركة العامة للصرف الصحي منذ  فترة زمنية طويلة ومن دون التقدم خطوة واحدة .
مبيناً أنه تمّ نقل مشروع /8/ آذار من مجلس المدينة إلى وزارة النقل على أن ينفذ من موازنتها  نظراً لكونه يخدم المرفأ ومنشآت أخرى مهمة تابعة لوزارة النقل في طرطوس ، ولفت إلى أن إضبارة المشروع تدرس حالياً من قبل النقل من أجل تنفيذه بالسرعة المطلوبة.
الحاجة للبناء
مدير صحة طرطوس الدكتور أحمد محسن عمّار رد على تساؤلاتنا عن إمكانية الصحة تخديم مدينة طرطوس الجديدة بمستوصف صحي مؤكداً أن مدينة طرطوس الجديدة إجمالاً مخدّمة بشكل جيد بالمراكز الصحيّة، حيث توجد فيها خمسة مراكز صحيّة إضافة إلى العيادات الشاملة والمنطقة المذكورة «التوسع»  تخدّم من قبل مركزي الجمعية والحسين ، ولا توجد مسافات بعيدة بينها وبين الأماكن الموجود فيها المستوصفات الصحيّة -أضاف مدير الصحة- نظراً للكثافة السكانية الكبيرة في الأحياء المذكورة أعلاه والتوسع العمراني الكبير فهي تحتاج بناء مركز صحي مستقبلاً، سوف نضعها في خططنا المستقبلية حسب الأولويات المتاحة .
رد «التربية»
أكد الأستاذ عبد الكريم حربا مدير تربية طرطوس أن التربية تسعى لاستيعاب جميع الطلاب خاصة الوافدين الذين كانوا السبب في زيادة الكثافة الطلابية والاكتظاظ في القاعات الصّفيّة وفقاً للتعليمات الوزارية ،ويتمركز طلاب التعليم الأساسي في مدينة طرطوس وضواحيها القريبة.
أضاف حربا: وضعنا في خطة الأبنية  المدرسيّة للعام 2016  تشييد بناء مدرسي جديد في حي الصالة الرياضية بتكلفة تقديرية  نحو / 400/ مليون ليرة، ولم تتم المباشرة من قبل الجهات المعنية حتى تاريخه بسبب عدم رصد الاعتماد المالي اللازم من الجهات صاحبة العلاقة، وبيّن حربا أن التربية تسعى  لإيجاد حلول سريعة ومجدية لتخفيف الكثافة في القاعات الصّفيّة وستشهد انفراجاً قريباً فيما يخص هذا الأمر بسبب عودة عدد كبير من الوافدين إلى محافظاتهم بعد تحرير مناطقهم من الإرهاب. وقامت التربية -خلال الأعوام السابقة- بمحاولة إيجاد حلول إسعافية منذ بداية الأزمة في سوريّة حيث قامت باقتطاع بعض القاعات الصّفيّة في ممرات المدارس الكبيرة المكتظة ، كما قامت بإضافة قاعات صفيّة مسبقة الصنع في المدارس التي يمكن الإضافة فيها مثل مدارس سيف الدين بلال «الصالة الرياضية «الحلقة الأولى ومدرسة محمّد حسين حسينية /16/ تشرين» الحلقة الأولى .
وأضاف مدير التربية: كما تمّ افتتاح مجموعة من المدارس الخاصة بالوافدين وسط تجمعات سكنهم لتخفيف الاكتظاظ الطلابي ومن هذه المدارس في مجمع الكرنك ومعسكر الطلائع وبصيرة.
كما تتابع دائرة الأبنية المدّرسيّة والتخطيط في تربية طرطوس وبالتعاون مع الخدمات الفنية والمحافظة تنفيذ ما تمّ إقراره لخطة بناء طابقين في بعض المدارس، كما هو الحال في مدرسة الشهيد هاشم يوسف إضافة إلى زيادة عدد القاعات الصّفيّة في مدرسة المتنبي ، مع استمرار العمل ضمن خطة الأبنية المدرسيّة وسيتم تنقيذ مدرسة ثانوية منطقة دوير الشيخ سعد في الحلقة الأولى .
رد مجلس المدينة
أجاب القاضي محمّد زين رئيس مجلس مدينة طرطوس عن التساؤلات المطروحة من قبل المواطنين في أحياء مدينة طرطوس الجديدة فقال: فيما يتعلق بموضوع النظافة والإنارة الشارعية وتراكم القمامة في الشوارع أياماً طويلة أحياناً نقوم بترحيل القمامة بشكل يومي من أحياء الصالة الرياضية وضاحية المجد وشارع ميسلون والمشروع السادس والسابع ،إضافة إلى وجود عمال كنس يقومون بكنس الشوارع في أحياء جمعية الصحة والمصارف وضاحية المجد والمشروع السادس والسابع وأضاف القاضي زين: مع العلم أنه تمّ رفد مديرية النظافة بعمال عن طريق تنظيم عقود  عمل موسمية مدة ثلاثة أشهر، وسيتم  خلال الفترة القادمة إرسال ورش تنظيف إلى الأحياء المذكورة أعلاه لتنظيفها من الأوساخ والأتربة  وبقايا الأنقاض مع نزع الأعشاب من الشوارع والأرصفة وستتم المتابعة اليومية من قبل مديرية النظافة.
تحسين..
عن إمكانية مجلس المدينة في تحسين الواقع الخدمي في أحياء مدينة طرطوس الجديدة وإجراء الصيانة للشوارع وتعبيدها بيّن القاضي زين: نعمل من خلال خطتنا كمدينة للعام الحالي لتحسين الواقع الخدمي في الأحياء الجديدة( الصالة الرياضية – المجد – ميسلون – المشروع السادس – المشروع السابع…وضمن الخطة العامة للعام 2018صيانة الطرقات بالمجبول الزفتي مع بداية عمل المجابل التي ستبدأ في 15/4/2018. وأضاف رئيس المجلس: كما نقوم بصيانة وترميم الأرصفة في أحياء المدينة بشكل عام والمنطقة المذكورة بشكل خاص وتعزيل وتنظيف العرصات غير المبنية في المدينة مع القيام بتنفيذ وصيانة بعض الدوّارات في المدينة وصيانة الإنارة العامة في المدينة وأحياء مدينة طرطوس الجديدة وتمّ إعداد الدّراسات اللازمة لإكساء شوارع المدينة وتنفيذ أرصفة جديدة وفق الإمكانات المتاحة فور تأمين التمويل اللازم من أي مصدر كان إضافة إلى تعزيل وتنظيف وترميم المصارف المطرية …
ورداً على سؤالنا الموجه للمجلس حول إمكانية تنصيف شارع ميسلون الذي يزيد عرضه على /50/ متراً أوضح رئيس المجلس أن شارع ميسلون شارع حيوي ومهم وهو مدروس ليكون باتجاهين مع وجود منصف وسيتم البدء بتنفيذ الدّراسة المرورية الخاصة بالشارع لجهة تنصيفه بحبسة بيتونية وتحديد اتجاهات السير في الموقع وتنفيذ بعض الحلول المرورية في الشارع مع تعديل منظومة الإنارة الشارعية فيه بما يتوافق مع الواقع الجديد للشارع وهذا العمل سيتم من خلال جهود ذاتية من قبل مديرية الخدمات والصيانة وعمالها وآلياتها في المجلس وتمّ إعداد الكشوف التقديرية لإكساء الشوارع في أحياء المدينة الجديدة، وتنفيذ الأرصفة من خلال تأمين الاعتمادات المالية اللازمة، وأعمال الصيانة للأرصفة والشوارع تتم بشكل دوري من خلال اتصالات وملاحظات لجان الأحياء وجولات مسؤولي المدينة.. وحول واقع الحال وعدم الاهتمام بالتنظيم والتحديد والتخديم للمنطقة المحوطة بالصالة الرياضية تابع رئيس المجلس: إن الطريق المركزي حول الصالة يحتاج إلى تأسيس وأعمال طرقية خاصة وسيتم إدراجها ضمن أي مشروع ليتم التعاقد عليه في العام 2018 وكل الأعمال المطلوبة ستتم موافاتكم بمراحل تنفيذها وفق خطة العام /2018/ التي ستعرض على مجلس المدينة وبعد اعتمادها بشكل نهائي .
و/15/ ترخيصاً
أضاف رئيس مجلس المدينة: تقوم مديرية المهن والشؤون الصحية بمنح التراخيص لمزاولة المهن الخدمية في كل أحياء المدينة منها أحياء  مدينة طرطوس الجديدة الواقعة شرق المدينة، ومن بين هذه المهن يتم منح تراخيص لمراكز بيع الغاز الخاصة حيث تم منح ترخيص لـ/15 / محلاً لبيع الغاز في حي المحطة وهو يشمل مناطق طرطوس الجديدة ( الصالة الرياضية – ضاحية المجد – شارع ميسلون – المشروع السابع الخ)….وقامت المديرية باقتراح مشروع قرار ناظم لترخيص المراكز الطبية وتمّ عرضه على دورة المجلس العادية الأولى لعام 2018 ليتم وضع شروط منسجمة مع قرار وزارة الصحة بهذا الخصوص وتالياً يمكن منح ترخيص استثمار مركز طبي خاص من قبل المجلس بعد التنسيق مع مديرية الصحة في المحافظة, ونتابع وضع قرارات تنظيمية لكل الفعاليات والنشاطات الصناعية والصحيّة والخدمية في كل أحياء مدينة طرطوس .
تخصيص للمدارس
وعن إمكانية تخصيص أراضٍ للمدارس في مدينة طرطوس الجديدة من أجل إضافة وتشييد مدارس جديدة عليها لكون أحياء طرطوس الجديدة نامية وتحتاج أبنية مدرسية لمعالجة الكثافة في القاعات الصّفيّة .
يضيف القاضي زين: نود وضع صحيفة تشرين بصورة عن العقارات التي قام أصحابها بإفرازها (تقييمها) على الباب الأول من القانون رقم /9/ لعام 1974 وفقاً لأحكام القانون رقم 26 لعام 2000 والواقعة ضمن أحياء طرطوس الجديدة (الصالة الرياضية – ضاحية المجد – شارع ميسلون – المشروع السابع …….الخ ) حيث تمّ تخصيص مساحات من هذه العقارات – حاجة الأبنية المدرسيّة – للجهة صاحبة العلاقة العائدة للمدارس وفق ما اقتضى التنظيم عملاً بأحكام المادة رقم/ 3/ الفقرة/ ب/ البند/ 2 / علماً أنه لم يتم لحظ وجود الصفة التنظيمية (المستوصف) ضمن هذه المناطق حتى يتم تخصيصها للجهة صاحبة العلاقة .

صفحة للطباعة


صفحة جديدة 1
 

شارك هذا المنشور على : Share

يمكنك تقييم هذا المنشور بالنقر هنا

المزيد من المشورات في قسم : تحقيقات

 

جميع الحقوق محفوظة

 
يوجد حاليا, 20851 ضيف/ضيوف يتصفحون الموقع