بوتين: التضخم العالمي سببه سياسات دول مجموعة السبع غير المسؤولة

 

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن زيادة التضخم في العالم هي نتيجة لعدة سنوات من العمل غير المسؤول لدول مجموعة السبع الكبرى التي طبعت الأموال ونشرتها واستوردت الأغذية من دول العالم لتبدأ أزمة الغذاء.

وقال بوتين في كلمة أمام قمة مجموعة “بريكس بلس” التي انعقدت اليوم عبر الفيديو برئاسة الصين: إن الزيادة السريعة التي نشهدها في أسعار السلع عالمياً والتضخم والمشاكل المالية والتجارية والأزمة الغذائية ليست نتيجة لما جرى في الأشهر الأخيرة أو للعملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا وإنما بسبب السياسة الاقتصادية الكلية للدول السبع الكبرى وزيادة الديون والنقد.

وحول الهيستيريا التي يثيريها البعض حول ملف الحبوب الأوكراني أوضح بوتين أن هناك تهويلاً مصطنعاً بهذا الأمر ولا سيما أن روسيا لا تعرقل تصديرها أو إخراجها بل هي مستعدة لتأمين مرور السفن البحرية الى المياه الدولية في حال أزالت السلطات الأوكرانية الألغام من البحر الأسود لافتاً إلى أن هناك تفاهماً مع الأمم المتحدة حول ذلك لكن ما ينقص هو وجود مقاربة بناءة من جانب سلطات كييف الحالية.

وأكد بوتين أن روسيا مستعدة لتزويد العالم بـ50 مليون طن من الحبوب وتنفيذ جميع العقود المتعلقة بتوريد الأغذية والمواد الزراعية والطاقة والأسمدة والمنتجات الأخرى وذلك باعتبارها مشاركاً مهماً ومسؤولاً في سوق الأغذية العالمية مع استمرارها بإرسال المساعدات الإنسانية للدول المحتاجة مشيراً إلى أنه تم توريد الأغذية الروسية مجاناً إلى عدد من الدول.

ولفت بوتين إلى أن سياسات الغرب تخل بتوازن إنتاج السلع عبر تقييدها تصدير الأسمدة والحبوب الروسية والبيلاروسية مبيناً أن دول مجموعة بريكس تسعى إلى تحقيق نظام اقتصادي متعدد الأطراف مبني على أسس المساواة والعدالة والاحترام المتبادل لكي تكون التجارة الدولية خالية من العقبات والقيود.

وأوضح بوتين أن بلدان المجموعة تمتلك الإمكانيات الكبيرة في كل المجالات وستعمل على زيادة التعاون العملي لحل العديد من المسائل في العالم.

ADVERTISEMENT

ذات صلة ، مقالات

التالي

Discussion about this post

من منشوراتنا

آخر ما نشرنا