بعدما انتقد أردوغان ….طرد نائب من العدالة والتنمية

قال نائب عن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، إنه استقال من الحزب بعدما أجبره على ذلك زعيم الحزب، رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان.

وأوضح مصطفى ينروغلو خلال بث مباشر على حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، مساء الأربعاء، أن أردوغان قال إن عليه التقدم بالاستقالة، بعد الانتقادات التي النائب لسياسات الحزب ورئيسه.

ودأب ينروغلو (44 عاما) على إبداء اعتراضه على سياسات الحزب الحاكم في شبكات التواصل الاجتماعي خلال الأشهر الأخيرة، وقال إنه شعر “بانزعاج داخل الحزب على مدى العامين أو الثلاثة الماضية”.

وتحدث عما اعتبره قصورا في النظام القضائي، وانتقد حملة “التطهير” التي تشنها حكومة أردوغان ضد المعارضة، بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في صيف 2016.

وقال النائب عن محافظة بايبورت، شمال شرقي تركيا، إن البلاد تشهد تراجعا في مجال حقوق الإنسان والديمقراطية.

ويعتبر ينروغلو من الأصوات النقدية القليلة داخل حزب أردوغان.

وهذا أول نائب يستقيل عن الحزب الحاكم في تركيا منذ الانتخابات البرلمانية التي أجريت في صيف 2018، حيث تمكن العدالة والتنمية من تأمين أغلبية ضيقة في البرلمان بعد التحالف مع الحركة القومية.

ومصطفى ينروغلو عضو في المجلس التنفيذي للعدالة والتنمية، لكنه لم يحضر اجتماعات المجلس في الآونة الأخيرة بعدما فقد الأمل في إحداث تغيير في السياسات التي لم يكن راضيا عنها.

ولم يعرف على الفور إذا كان النائب المستقيل سينضم إلى القياديين السابقين في الحزب، علي باباجان، وأحمد داود أوغلو، اللذين يسعيا إلى تأسيس أحزاب جديدة.

لكن يعتقد أن القياديين يسعيان إلى استقطاب السياسيين الساخطين داخل حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه أردوغان.

سكاي نيوز

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *