أعمال صيانة لطريق «الكريم – الجيد» في الغاب تتسبب بحوادث يومية

أعمال صيانة لطريق «الكريم – الجيد» في الغاب تتسبب بحوادث يومية مدير الخدمات: الطريق غير مدرج في الخطة..!

شهد طريق الكريم– الرصيف– الجيد بمنطقة الغاب في محافظة حماة أو «طريق الموت» كما يسميه أهل المنطقة العديد من الحوادث بسبب الجور والتشققات، ما تسبب في إصابات بالغة بين المواطنين من سائقي السيارات والدراجات النارية, علماً أن الطريق المذكور يخدم كل قرى المنطقة الشمالية منها: العزيزية- قبر فضة – جورين.
المواطن بهجت الحمدان من قرية العزيزية قال: منذ خمس سنوات ومازال الطريق في أسوأ حالته وطالبنا بضرورة صيانته وتزفيته فقامت مديرية الخدمات الفنية في المحافظة بإرسال سيارات زفت وتم فرشها لكن من دون قش الطريق وتعبيده بشكل جيد ليعود بعد فترة إلى أسوأ ما كان عليه، حيث تكونت شقوق أشبه بخندق صغير تنزلق فيه دواليب السيارات والدراجات محدثة أضراراً كبيرة بالآليات والسائقين وكان آخر حادث منذ أيام قليلة حيث تسبب الحادث ببتر ساق لأحد مدرسي القرية، وأضاف: المسافة الأكثر خطورة على الطريق تقدر بـ 5كم ويومياً تتكرر الحوادث لذلك أصبح تعبيد وتزفيت الطريق بالكامل ضرورة ملحة حفاظاً على أرواح الناس ولاسيما أن فصل الشتاء قادم ومياه الأمطار قد تغمر تلك الشقوق ما يؤدي الى مضاعفة عدد الحوادث.
مدير الخدمات الفنية في محافظة حماة -المهندس محمد المشعل أوضح لـ «تشرين» أن طريق الكريم وصولاً إلى بلدة الجيد يحتاج قميصاً زفتياً تقدر تكلفته حوالي 250 مليون ليرة ولم يتم تزفيته منذ عام 2011 وخلال العام الحالي تم إجراء صيانة في الجزء المتضرر منه, لكن حالياً غير مدرج في خطة العام القادم، وسنقوم بصيانة الطريق بطول 7-8 كم تقريباً في المواقع المتضررة حسب الإمكانات المتاحة في العام الجديد.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *