على أبواب الميلاد …بقلم مدير التحرير : اوس صقر

مدير التحرير : اوس صقر – البلاد برس

هاهي الحرب الظالمة على سورية تقترب من طي عامها السابع وتدخل في الثامن و نحن الآن على أبواب الأعياد و رأس السنة الميلادية الجديدة 2019 نلتمس شعور السوريين بكافة أطيافهم بالأمان و السلام في المناطق التي حررها الجيش العربي السوري المقدام ، و الكثير من العائلات تلتقط الصور مع شجرة الميلاد في منازلها او في الأماكن العامة و و شبح الحرب القذرة بدأ ينحسر معلناً سقوط المشروع  الامريكي المرسوم لسورية في  المطابخ و الغرف السوداء وراء المحيطات و تبقى مناطق و محافظات عزيزة على قلوبنا كأدلب و الرقة و شرق الفرات تنتظر مسيحها المخلّص ممثلاً بجنود الجيش الأبطال كي يقتص ممن باع الوطن بدراهم من فضة رخيصة و ممن تبع يهوذا الخائن لتنفيذ خطته في صلب الوطن على أخشاب التناحر و التفرقة البغيضة ، اليوم و نحن على أبواب الميلاد همنا الكبير صون ضحكة أطفالنا و الحفاظ على عائلاتنا تحت مظلة السلام و التآلف و التآخي تحت سقف الوطن  الواحد الذي طالما نهلنا من معينه و نمنا تحت ظلال أشجاره ..كل عام  و سورية وأبنائها بألف خير ..ميلاد مجيد و دمتم سالمين.   ، 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *