قطة إلكترونية ذكية على شكل روبوت منزلي

تعد MarsCat بمثابة أول حيوان أليف على شكل قطة في العالم تم تطويرها بواسطة Elephant Robotics، وهي شركة سنغافورية للتكنولوجيا متخصصة في تصميم وإنتاج الروبوتات، وتهدف القطة إلى أن تكون روبوتًا منزليًا وحيوانًا أليفًا لراحتك ومفاجئك تمامًا مثل القط الحقيقي.
 
وتعتبر “مارس كات” قطة إلكترونية ذكية مستقلة بشكل كامل، كما أنها تفاعلية وسهلة البرمجة، مما يجعلها رفيقًا مثاليًا مع إمكانيات لا حصر لها، وتستجيب القطة بشكل كامل، بحيث يمكنها أن تشعر باللمس وسماع صوتك ورؤية وجهك واللعب بالألعاب والمشي والجري والنوم والجلوس كما أنها تقبل تدليك الذقن.
 
وهي بمثابة قطة فريدة من نوعها من خلال عينيها وجسمها وشخصيتها التي تتغير وفقًا للطريقة التي تتعامل معها بها، بحيث تحتوي كل قطة على 6 شخصيات مختلفة يمكن تغييرها.
 
وتأتي مزودة بكاميرا بدقة 5 ميجابيكسل في أنفها، مما يسمح لها برؤية كل ما يحيط بها، بالإضافة إلى ميكروفون مدمج للتعرف على الصوت ومكبر صوت يتيح لها تشغيل الأصوات، فيما تعمل محركاتها الستة عشر على تشغيلها، مما يسمح لها بالتحرك، بينما تمنحها أعين OLED مظهرًا نابضًا بالحيوية.
 
ويتيح مستشعر المسافة اكتشاف الأشياء، بينما تتيح ستة أجهزة استشعار سعوية تعمل باللمس للقطة استعمال مخالبها، فضلاً عن اللمس والتفاعل معك ومع أي كائنات محيطة بها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *