الدفاع الروسية: تطهير ماريوبول بالكامل من القوات الأوكرانية باستثناء مصنع “آزوفستال”

 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تطهير مدينة ماريوبول في جنوب شرق أوكرانيا بالكامل من القوات الموالية لحكومة كييف باستثناء مصنع الصلب “آزوفستال”.

الدفاع الروسية: تطهير ماريوبول بالكامل من القوات الأوكرانية باستثناء مصنع زيلينسكي: تصفية آخر عسكريينا في ماريوبول ستضع حدا لأي تفاوض مع روسيا
وقال المتحدث باسم الوزارة، إيغور كوناشينكوف، أثناء موجز عقده مساء اليوم: “تم تطهير مساحة مدينة ماريوبول بالكامل من مسلحي تشكيلة “آزوف” النازية والمرتزقة الأجانب والقوات الأوكرانية، وما تبقى من المجموعة الأوكرانية هناك محاصرة الآن بالكامل داخل مصنع الصلب “آزوفستال”، ولم يبق أمام هؤلاء أي فرصة لإنقاذ أرواحهم سوى نزع السلاح والاستسلام”.

وأشار إلى أن تعداد مجموعة القوات الأوكرانية في ماريوبول، في حين محاصرتها في 11 مارس الماضي، بلغ، وفقا لبيانات وزارة الدفاع الروسية، 8100 شخص، مشيرا إلى أن 1464 عسكريا أوكرانيا استسلموا لاحقا ويزداد عدد الراغبين في إلقاء السلاح والاستسلام يوما تلو آخر.

وتابع كوناشينكوف أن العناصر الذين فروا من “آزوفستال” للاستسلام أكدوا أن تعداد القوات المحاصرة هناك لا يزيد حاليا عن 2.5 ألف شخص، منهم “عسكريون ونازيون ومرتزقة أجانب”، مضيفا أن هذا يعني أن خسائر الجانب الأوكراني البشرية في ماريوبول تتجاوز أربعة آلاف شخص.

ودعا رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية، دينيس بوشيلين، في وقت سابق من اليوم إلى “القضاء على النازيين الذين لا ينوون الاستسلام” في ماريوبول، بينما حذر الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي من أن تصفية القوات الروسية آخر عناصر قوات حكومة كييف في هذه المدينة المطلة على بحر آزوف ستضع حدا للتفاوض بين موسكو وكييف.

المصدر: RT

ADVERTISEMENT

ذات صلة ، مقالات

التالي

Discussion about this post

من منشوراتنا

آخر ما نشرنا