جنون الدولار …مع غياب الحلول في الأفق القريب ..!!

بقلم مدير التحرير : اوس صقر

لأول مرة في تاريخ سورية يصل الدولار الى حدود 700 ليرة سورية في السوق السوداء ، مع غياب اي حلول حكومية ناجحة للحد من الارتفاع الجنوني للدولار ، مع العلم بأن ارتفاع الدولار يرفع جميع الاسعار معه من مواصلات و مواد غذائية و مواد مستوردة و اجور معاينة الاطباء و الادوية و ما الى ذلك ، لماذا تعجز الحكومة عن وضع حد لاستمرار ارتفاع الدولار و لماذا لم تؤثر مبادرة رجال الأعمال لدعم الليرة في سعر سوق الصرف و استقرار العملية النقدية و مع كل ارتفاع للدولار تضيع كمية من القيمة الشرائية لرواتب الموظفين و العاملين في الدولة سواء في القطاع العام و الخاص حيث تفقد جزء من الرواتب قيمتها الشرائية مع العلم ان متوسط الرواتب في القطاع العام في سورية يبلغ 30 الف ليرة سورية ؟؟؟ فكيف يستطيع هذا المواطن المغلوب على أمره الاستمرار بتأمين لقمة العيش في هذه الظروف الاقتصادية الخانقة ؟؟؟ السؤال برسم الحكومة و الجهات الاقتصادية المعنية …!!!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *